جمال في التصميم. لأصحاب الرؤية المستقبلية.

تصميم سيارة BMW الفئة السابعة.

جمال في التصميم. لأصحاب الرؤية المستقبلية.

تصميم سيارة BMW الفئة السابعة.

 

"تجسّد سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة رؤيتنا للرفاهية العصرية. فنحن نرى في الابتكار التقني والجودة العالية لكافة التفاصيل عناصر أساسية ذات أهمية بالغة تماماً كأهمية اللغة العاطفية والأجواء الفارهة في المقصورة الداخلية. وخلال مرحلة التصميم، عملنا على تطبيق فكرة "الشعر التقني"، وهي الشعور بالتفاعل المثالي بين التقنيات التقدمية وترجمتها إلى تصميم ملموس." 

كريم حبيب، رئيس التصميم لسيارات BMW.

جمال في التصميم. لأصحاب الرؤية المستقبلية.تصميم سيارة BMW الفئة السابعة.

 

"تجسّد سيارة BMW الفئة السابعة الجديدة رؤيتنا للرفاهية العصرية. فنحن نرى في الابتكار التقني والجودة العالية لكافة التفاصيل عناصر أساسية ذات أهمية بالغة تماماً كأهمية اللغة العاطفية والأجواء الفارهة في المقصورة الداخلية. وخلال مرحلة التصميم، عملنا على تطبيق فكرة "الشعر التقني"، وهي الشعور بالتفاعل المثالي بين التقنيات التقدمية وترجمتها إلى تصميم ملموس." 

كريم حبيب، رئيس التصميم لسيارات BMW.

التصميم الخارجي.

 

التناسق الديناميكي، والخطوط الدقيقة، والأسطح المشكّلة بعناية، مزايا تبرز السمات الكلاسيكية لتصميم سيارات BMW بأبهى صوره في سيارة BMW الفئة السابعة - سواء في هيئة مقدمتها أو قوة مؤخرتها، فإن سيارة BMW الفئة السابعة تتألق بحضورها الطبيعي والمهيمن من أي زاوية نظرت إليها.

  • ثقة طاغية

    في المقدمة، يتجلى الإطار العريض للشبك الكلوي الكبير المستقيم بمنتهى الوضوح، ما يضفي على سيارة BMW الفئة السابعة شخصيتها الديناميكية ذات الطلّة الطاغية، بينما تمتد فتحات الهواء في الأسفل والمقسمة بصرياً إلى ثلاثة اقسام، على امتداد المقدمة بأكملها، بحيث تُعزز هيمنة السيارة وتؤكد قوتها. بينما ترتبط الأنابيب الداخلية المجهزة بتقنية LED القياسية ضمن مصابيح LED الأمامية المتكيفة، بالشبك الكلوي من خلال شريط أفقي.
    ولا تخفى تقنية الإضاءة الليزرية على الناظر بفضل القضبان الزرقاء الأفقية في مراكز المصابيح، حيث تكشف تلك التقنية المتطورة الطريق أمامك بحرفية ووضوح.
     

  • مشهد جانبي مكتمل الأناقة

    وعلى الجوانب، ينساب خط السقف بسلاسة تامة تكشف عن أناقة استثنائية، بينما تندمج حواف محيط النوافذ من الكروم المطلي بعناية في منحنى "هوفمايستر" ، وتمتد الخطوط المتموّجة المزدوجة مع مقابض الأبواب المدمجة من الأضواء الأمامية وحتى الخلفية على شكل خطين دقيقين يشكلان منطقة ضيّقة بينهما، بحيث تبدو كحزمة متواصلة من الضوء في ظل التناغم القائم بين الإضاءة والظل على السطح الجانبي، وتعمل على إبراز الطول والارتفاع الجانبي لسيارة BMW الفئة السابعة، بينما يتعزز المظهر المتوازن ومركز الجاذبية المنخفض بصرياً من خلال الحواف المطلية بالكروم والممتدة من نظام تنفس الهواء لتشمل جميع جوانب السيارة.

  • مؤخرة جبارة

    يؤكد الانسجام الأفقي للعناصر الخلفية مكانة وسيطرة سيارة BMW الفئة السابعة. فالقضيب الأفقي من الكروم يمتد بجرأة على كامل عرض السيارة ليخلق تواصلاً بصرياً بين الأضواء. وللمرة الأولى، يستمر شكل L في قضبان الإضاءة ليظهر في تشكيلة زجاج المصابيح ويمنح الأضواء الخلفية مظهراً باهراً. يحيط بحواف أنبوب العادم إطار من الكروم المميز، إلى جانب مسار عريض وإطارات تحيط بالعجلات وانخفاض مركز الجاذبية – وكلها عناصر تضفي مزيداً من التفرد على مظهر سيارة BMW الفئة السابعة عند النظر إليها من الخلف كذلك.

قنوات الهواء النشطة في الشبك الكلوي.

 

من أبرز تفاصيل التصميم التي تبدو جلية في الواجهة الأمامية لسيارة BMW الفئة السابعة قنوات الهواء النشطة في الشبك الكلوي، حيث تبدو فتحات الهواء بأضلاعها المصنوعة من الكروم للعيان وتعمل على تنظيم قنوات الهواء. وفي حال الحاجة إلى تبريد المحرّك بشكل أكبر، تنفتح فُتحات الهواء للتبريد، أما عندما تكون مغلقة فإنها تعمل على تحسين مزايا الانسيابية وتضفي على السيارة حضوراً مبهراً بفضل أضلاع الكروم العمودية.

تصميم المقصورة الداخلية.

مهما كان المقعد الذي يستهويك في سيارة BMW الفئة السابعة، فبمجرد أن تحتضنك سيارة BMW الفئة السابعة بين ثناياها، سيغمرك الإحساس بالفخامة المعاصرة والمزايا المستقبلية، فالمقصورة تنبض بالإتقان والخفة والشكل المميز والألوان الجذابة والتقنيات التي تناسب أولئك الذين يرغبون بالتحكم برحلتهم - سواء من المقاعد الخلفية أو من مقعد السائق.

الأمان والراحة.

الحقبة الجديدة من راحة القيادة مع سيارة BMW الفئة السابعة.

  • لركاب المقاعد الخلفية

    كل ما في المنطقة الخلفية؛ مهيئٌ للسفر في أجواء مترفة، حيث يستمتع الركاب بالراحة والاتساع وباقة من خيارات الترفيه الحصرية. أما الكمبيوتر اللوحي النقال الجديد الذي يعمل باللمس فيوفر للركاب خيارات تحكّم مدمجة بالكامل في مزايا الراحة والترفيه التي تزخر بها السيارة.

    وبفضل التجهيزات الخاصة "Executive Lounge"، يمكن للراكب الجالس خلف الراكب الأمامي الاستمتاع بالرحلة وهو ينعم بوضعية وثيرة. وهناك الطاولة المدمجة في مسند الذراع المركزي والمغطاة بالجلد الأسود "نابا" بمظهرها وملمسها ذي الجودة الفائقة، ويضفي سقف Sky Lounge البانورامي في النسخة الطويلة انطباعاً بالانفتاح والإضاءة الغامرة للمكان مع إمكانية إنارته إذا اقتضى الأمر بنفس الألوان المحيطية، ما يوفّر الأجواء المثالية للاستمتاع بالنظام الصوتي المحيطي فائق الجودة Bowers & Wilkins Diamond بقوته الهادرة التي تبلغ 1400 واط.

  • للسائق والراكب الأمامي

    تعكس لوحة العدادات الموجهة نحو السائق في سيارة BMW الفئة السابعة، الابتكارات التقنية التي تفرّدت بها BMW، حيث حققت قصب السبق على صعيد استخدام التحكّم بحركات اليد Gesture Control ما يتيح إعطاء الأوامر الأساسية عبر حركة اليد. وبالمثل، يتمتع نظام التحكم بالأوامر الصوتية المتطوّر، ومفتاح iDrive للتحكّم باللمس بنفس القدر من الذكاء. وكخيار بديل تتوفر شاشة اللمس، والتي يمكن تشغيلها بالتوافق مع نظام الملاحة Professional مباشرة عبر شاشة LCD ملوّنة قياس 10.25 بوصة.
    واعتماداً على نمط القيادة الذي تم اختياره، ترتبط المعلومات المعروضة في لوحة العدّادات الموجودة خلف عجلة القيادة المكسوّة بالجلد، برموز رسومية مختلفة. بينما تشكلت المفاتيح متعددة الوظائف بالأبعاد الثلاثية لتوفير ملمس لطيف فضلاً عن دمجها بسطح من الكروم المصقول، وتأسر البنية الأنيقة ذات السطوح الأفقية الألباب والعقول بتطعيماتها البصرية التي تسبغها عليها الإضاءة المحيطية.
     

التحسينات.

تعتبر سيارة BMW الفئة السابعة المرادف العتيد للدقة واللمسات الحرفية البارعة العصية على المنافسة، ولعل الدليل الأمثل على هذا التفوّق يكمن في تصميم المرايا المنزلقة؛ حيث تظهر المرايا الجانبية وكأنها تنبثق من إطار النافذة، وفضلاً عن مظهرها العصري وتأثيراتها الخلّاقة، تعمل أيضاً على تحسين الانسيابية، ومن الأمثلة الأخرى على التحسينات الفعلية على التفاصيل؛ قنوات الهواء النشطة في الشبك الكلوي بأضلاعه العمودية من الكروم، والمظهر الدقيق والقوي والمميّز لتصميم العجلات، ومنحنى "هوفمايستر" الذي يتناغم مع السيارة بمنتهى السلاسة.
وفي الداخل، تُشكل المواد فائقة الجودة مثل الكروم بتطعيمات داخلية من تشطيبات ألياف خشب الحور الرمادي الراقي، والمقاعد بفرش من مستوى جلد ’نابا‘ الحصري باللون الأبيض العاجي، مزيجاً متناغماً، كما تُعلن البراعة الاستثنائية عن نفسها أيضاً عبر لوحة العدّادات بزينتها التي لا تشوبها شائبة، ويجري التوفيق بين حواف الخشب التزينية والأشرطة المطلية بالكهرباء بشكل فردي خلال عملية الانتاج بحيث تبدو الصورة الكلية متكاملة وخالية من أية عيوب.
توفر مجموعة برنامج BMW Individual بموادها وألوانها الحصرية خيارات إضافية آسرة ومتنوّعة لتصميم سيارة BMW الفئة السابعة؛ تشمل الفرش من جلد Merino ناعم الحبيبات باللون البني "ميديتيرينيان" تارتوفو بتفاصيل مشغولة باليد مثل الدرزات بمظهرها المحبوك، والنسيج البارز المجدول يدوياً والدرزات ذات الألوان المتباينة.
 

 

الإصدار الخاص "مون بلان" لسيارات BMW.

مواد منتقاة بعناية، تصميم أصيل مبتكر ووظائف استثنائية – رفاهية عصرية متعددة الأوجه. يحتفي الإصدار الخاص من مون بلان لسيارات BMW بالشغف المشترك بين العلامتين لبلوغ ذروة الحرفية والجودة. ولهذا الغرض، طوّرت مون بلان مجموعة خاصة من الإكسسوارات الحصرية لسيارة BMW الفئة السابعة. 
تعد الابتكارات الجلدية وأدوات الكتابة مجموعة مثالية من الرفاق للاستخدام اليومي في الرحلات الطويلة العابقة بالرفاهية. فجميع القطع تحمل حفراً بنمط BMW الفئة السابعة مع توقيع "مون بلان" Montblanc for BMW. واعتباراً من ربيع العام 2016، تتوفر المجموعة الحصرية عالمياً ضمن مجموعة BMW Lifestyle لدى نخبة مختارة من وكلاء BMW ومعارض مون بلان.